fbpx

طرق الحماية من الشمس

طرق الحماية من الشمس

أشعة الشمس

تعتبر أشعة الشمس أحد مصادر الضوء الطبيعية، كما أنّها تمد الجسم بفيتامين د الذي له دور فعال في علاج العديد من الأمراض، ولكنها في بعض الأحيان قد تكون ضارة، وبالتالي تُسبب العديد من الأعراض غير المرغوب فيها كحروق البشرة، والعطش، والصداع، وفي حال اختراق أشعة الشمس فوق البنفسجية للجلد يؤدي ذلك إلى حدوث سرطان الجلد على المدى الطويل، لذلك لا بدّ من اتباع العديد من الوسائل للحماية منها، وفي هذا المقال سنتحدث عن الحماية من أشعة الشمس.

شاهدي ايضا:

نصائح للحماية من الشمس

  • ارتداء نظارات واقية للشمس، وخصوصاً عند الوقوف لساعاتٍ طويلةٍ تحتها.
  • استخدام كريم الواقي من أشعة الشمس، ووضعه قبل الخروج من المنزل بحوالي ربع ساعة، وتجديده كل ساعتين على الأقل، وخصوصاً في فصل الصيف، أو عند السباحة.
  • استخدام الكريم الواقي الذي يحتوي على نسبة سبعين بالمئة من الحماية.
  • عدم الوقوف تحت أشعة الشمس لساعاتٍ طويلةٍ، وخصوصاً ما بين الساعة العاشرة صباحاً، وحتى الثالثة عصراً.
  • استخدام العدسات اللاصقة التي تمتص أشعة الشمس.
  • تجنب الكريمات التي تؤدي إلى تسمير البشرة، لأنها تحرق الجسم.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة، والملابس القطنية، حيث تساعد على امتصاص أشعة الشمس، والابتعاد عن الملابس الضيقة.
  • وضع قبعة شمسية، لحماية الشعر من التقصف والجفاف.
  • ارتداء الملابس الفاتحة كالزهري والبيج، والابتعاد عن الملابس الداكنة كالأسود، والبني.
  • الإكثار من تناول الفيتامينات، وخصوصاً فيتامين ج، والذي يؤدي بدوره على حماية الجسم والبشرة من أشعة الشمس الحارقة.
  • ارتداء الملابس ذات الأكمام الطويلة، والابتعاد عن الملابس المفتوحة.

 

 

كيف تحمي بشرتك من أشعة الشمس

كيف تحمي بشرتك من أشعة الشمس

نصائح لحماية البشرة من أشعة الشمس

هناك بعض القواعد الأساسية التي يجب اتباعها للحفاظ على صحة البشرة وحمايتها من أشعة الشمس، وتشمل:

  • استخدم واقٍ من الشمس، يحمي من كل من أشعة UVA و UVB بشكلٍ يومي، وبمعامل حماية SPF لا يقل عن 30.
  • الحد من الخروج في وقت الذروة ما بين الساعة 10 صباحاً والرابعة مساءً.
  • إعادة وضع الواقي كل ساعتين تقريباً، خاصة عند السباحة أو في حالة التعرق.
  • ارتداء ملابس تقي من أشعة الشمس، وارتداء قبعة عريضة ونظارت شمسية تحجب الأشعة الضارة.

 

استخدام القبعات والمظليات

هناك طرق مثالية للتجول، تحول دون وصول أشعة الشمس إلى الجسم، بالرغم من وضع الواقي، وهي استعمال المظليات والقبعات الواسعة العريضة، التي توفر حماية أفضل من أشعة الشمس الضارة.

شاهدي ايضا :

استخدام المكياج المعتمد على SPF

هناك العديد من مستحضرات التجميل التي تحتوي على نسبة حماية من أشعة الشمس الضارة، واعتمادها ضمن الروتين اليومي، بغض النظر عن وجوب استخدام واقي الشمس الذي يعد عنصراً أساسياً في نظام الحماية، وتشمل هذه المستحضرات المرطبات، والبرونزيات، وأحمر الشفاه، المتوفرة في الأسواق، ويجب أن تكون ضمن تصنيف عامل الحماية SPF، بأن لا يقل عن 15 درجة، حيث مثلا يمكن استخدام المرطب الذي يحتوي على نسبة حماية من أشعة الشمس، ويحتوي على مكونات نشطة لها القدرة التجميلية والحماية طويلة الأمد، مثل أكسيد الزنك، أو إيكسمول مع أوكتوسريلين، وأفوبنزون.

 

الليكوبين

الليكوبين هو الكاروتينويد الطبيعي المتواجد في الطماطم، حيث يعد مضاداً طبيعياً من أشعة الشمس الضارة في الجلد، حيث إن استهلاك 55 غرام من معجون الطماطم، يمد ب 16 ملغ من الليكوبين، ويجب طهي الطماطم للحصول على هذه المادة بشكلٍ أكبر.