الدورة الشهرية

هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟

السباحة والدورة الشهرية

هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟

خرافات عن السباحة أثناء الدورة الشهرية

هل تزيد السباحة أثناء الدورة الشهرية من الشعور بآلام الدورة؟

ماذا أرتدي في حال الرغبة بالسباحة أثناء الدورة الشهرية؟

ما علاقة السباحة أثناء الدورة الشهرية بالالتهابات المهبلية؟

المراجع

الدورة الشهرية أو العادة الشهرية هي سلسلة التغيرات الشهرية التي تحدث في جسم المرأة استعدادًا لاحتمالية حدوث حمل ، ففي كل شهر، تنطلق من أحد المبيضين بويضة واحدة، حيث تسمى هذه العملية بالتبويض ، وفي هذا الوقت، تجهز التغيرات الهرمونية الرحم للحمل، وإذا حدث تبويض ولم يتم تخصيب البويضة، تخرج بطانة الرحم عبر المهبل، وهذه هي الدورة الشهرية.

سنتحدث اليوم عن هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟ كأحد الموضوعات الهامة الخاصة بالدورة الشهرية 

هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟

تتشوّق معظم النساء عند قدوم الصيف إلى نزول البحر والخروج للراحة، وارتياد المطاعم والشواطئ ليلًا، لكن قد تؤرق الدورة الشهرية جميع هذه الخطط الصيفية، فتتخوّف معظم النساء وربما يمتنعن عن السباحة في حال كنّ في وقت الحيض، والسؤال الذي يدور في عقل كل امرأة هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟ وما هي علاقة السباحة بها؟ وماذا أرتدي في حال الرغبة بالسباحة خلالها؟ هذا ما سنجيب عنه في المقال.

محتويات المقالة


  • السباحة والدورة الشهرية

    خرافات عن السباحة أثناء الدورة الشهرية

    هل تزيد السباحة أثناء الدورة الشهرية من الشعور بآلام الدورة؟

    ماذا أرتدي في حال الرغبة بالسباحة أثناء الدورة الشهرية؟

    ما علاقة السباحة أثناء الدورة الشهرية بالالتهابات المهبلية؟

هل يمكن السباحة أثناء الدورة الشهرية؟

تعدّ الدورة الشهرية أمرًا طبيعيًا ودوريًا لجميع الإناث بعد مرحلة البلوغ، لكن يجب أن لا تمنع المرأة من تمتعها بممارسة الهوايات اليومية، وممارسة السباحة، والنزول إلى البحر، فقد تعتقد بعض النساء أن السباحة أثناء الدورة الشهرية أمرٌ ضار وقد يتسبب بالالتهابات المهبلية، لكن هذا الاعتقاد خاطئ؛ إذ يمكن أن تحمل السباحة أثناء هذه المرحلة فوائد عدة للجسم.

من بين الفوائد التي يمكن أن تقدّمها السباحة أثناء الدورة الشهرية بعكس ما يشيع بين الناس من خرافات عن أضرارها في ذلك الوقت ما يأتي:

  • التقليل من الانتفاخ الذي يحدث في الجسم في مرحلة الدورة الشهرية.
  • التخفيف من التشنّجات المهبلية وتقلّصات الرحم والآلام المُصاحِبة لها في منطقة البطن أثناء الدورة الشهرية.
  • تخفيف التوتر وأعراض الاكتئاب التي ترافق الدورة، وتحسين المزاج وربما رفعه.
  • تخفيف الشعور بآلام الظهر التي تُصاحِب الدورة الشهرية، وذلك يكون بسبب قدرة الماء على رفع الجسم إلى أعلى، وتقليل الضغط على الظهر.

خرافات عن السباحة أثناء الدورة الشهرية

يشيع أن التعرّض للماء أو الاستحمام أو السباحة أثناء الدورة الشهرية يمكن أن يكون له العديد من الأضرار على الصّحة العامة للمرأة؛ لذلك تنتشر الخرافات بكثرة ويجب تصحيحها، وذلك على النحو الآتي:

  • لا تجذب الدورة الشهرية أسماك القرش: فمن الشائع أن الدم البشري يثير جوع أسماك القرش؛ لذلك فقد تعتقد بعض النساء أن دم الدورة الشهرية يمكن أن يكون له تأثير جاذب كالمغناطيس لأسماك القرش عند السباحة في مياه البحر.
  • لا تتعلّق السباحة أثناء الدورة الشهرية بمفهوم النظافة: فالسباحة في هذه المرحلة لا يمكن أن تؤدي إلى نقل الأمراض المنقولة بالدم؛ وذلك لاحتواء المسابح على مواد التعقيم الخاصّة، مثل الكلورين، فتقضي على مسببات الأمراض جميعها.
  • لا يمكن لأي أحد أن يعلم بسباحة المرأة خلال وقت الحيض: خاصّةً عند اتّباع كافّة الاحتياطات اللازمة قبل السباحة، وارتداء الملابس واستخدام المنتجات المخصصّة بطريقة صحيحة، فقد يؤثر اختلاف الضغط في الماء عن داخل الجسم في تسرّب دم الحيض، مما يقلله، بالتالي لن يُلاحَظ أنّ المرأة تسبح وهي في وقت الدورة الشهرية.

هل تزيد السباحة أثناء الدورة الشهرية من الشعور بآلام الدورة؟

الإجابة هي لا، إذ تؤدي السباحة كونها رياضةً خفيفةً إلى التقليل من الشعور بالآلام والتقلّصات الناتجة من الدورة الشهرية، عن طريق زيادة إفراز هرمون الأندورفين (Endorphin) الذي يعمل على تسكين الشعور بالألم وتخفيفه، وحسب ما ورد في بعض الأبحاث فإنّ الممارسة الدورية للرياضة تقلل من الآلام المُرافقة للدورة الشهرية.

أثبتت بعض الدراسات أن ممارسة أنواع الرياضات الخفيفة أو السباحة يمكن أن يكون لها دورٌ في تخفيف الآلام والتقلّصات الناجمة عن الدورة الشهرية، لكن إذا كانت المرأة تعاني آلامًا شديدة وغير مُحتملة خلالها يوصى بالتخفيف من ممارسة الرياضة بصورة عامّة في هذه المرحلة.

ماذا أرتدي في حال الرغبة بالسباحة أثناء الدورة الشهرية؟

يمكن استخدام الوسائل الآتية في حال الرغبة بالسباحة أثناء الدورة الشهرية:

  • كأس الحيض (Menstrual Cup): يُصنَع كأس الحيض من مادة السيليكون أو المطاط، ويمكن للنساء المتزوجات استعماله بأمان أثناء السباحة، وذلك عن طريق إدخاله إلى المهبل، ويقوم مبدأ عمله على تجميع دم الحيض ومنعه من التسرّب إلى ماء البركة، لكن يجب تغييره واستبداله كلّ 6-12 ساعةً.
  • السدادة القطنية (Tampon): يعدّ استخدام التامبون للنساء خلال السباحة أثناء الدورة الشهرية أمرًا آمنًا، وهو قطن ناعم أسطواني الشكل، يتم إدخاله في المهبل ليمتصّ دم الحيض ويمنع خروجه من الجسم إلى الخارج، لكن يجب التنويه إلى ضرورة تغيير التامبون بعد الانتهاء من السباحة؛ وذلك في محاولةٍ لمنع تسريب دم الحيض، فقد تمتص الماء خلال السباحة، ويجب التنويه إلى أهمية تغييرها بعض مضي بضع ساعات من وضعها؛ لتجنب الإصابة بالعدوى البكتيرية التي تزيد من فرصة الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية.
  • المايوهات ذات النسيج المضاد لتسرب الماء: تتوفر المايوهات المصنوعة من النسيج المقاوم لتسرّب الماء، والتي يمكن استخدامها في وقت الدورة الشهرية من قِبَل الفتيات العازبات أو المتزوجات؛ إذ يمنع هذا النسيج حدوث أي تسريبٍ لدم الحيض، كما تضمن حواف هذه المايوهات تثبيتًا يمنع حدوث التسرب، بالإضافة إلى ذلك قد تحتوي على سراويل ماصّة، أو تكون أكثر سمكًا في المنطقة الحساسة؛ لتمتصّ الدم وتجففه سريعًا.

ما علاقة السباحة أثناء الدورة الشهرية بالالتهابات المهبلية؟

لا تسبب في العادة السباحة أثناء الدورة الشهرية انتقال الأمراض؛ لذلك تعدّ احتمالية حدوث الالتهابات المهبلية قليلة الحدوث؛ وذلك بسبب وجود المواد المعقّمة مثل الهالوجين أو الكلور أو البروم في مياه المسابح الداخلية أو الخارجية، والتي تقتل البكتيريا والميكروبات المسببة للأمراض، لذلك تكون فرص الإصابة بالعدوى من مياه المسابح أمرًا قليل الحدوث، وللوقاية من التعرّض لها قدر الإمكان يجب الاستحمام مباشرةً بعد الانتهاء من السباحة للتخلّص من آثار مادة الكلور العالقة في الجسم، وتغيير الملابس الرطبة، بالإضافة إلى أنه في حال استخدام المرأة للمنتجات الصحية كالتامبون أثناء السباحة يجب عدم تركها في الماء؛ فقد تشكّل خطرًا على الأشخاص الآخرين الذين يسبحون في البركة.

يمكنك مشاهدة المزيد عن

المدة الطبيعية للدورة الشهرية

تدوم الدورة الشهرية الطبيعية ما بين الـ3 والـ7 أيام، ويكون النزيف خلال الأيام الأولى حاداً ليخف مع وصولك إلى الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية كما يختلف عدد أيام الدورة  حسب طبيعة جسم كل فتاة، لكن اذا استمرت الدورة الشهرية أكثر من 7 أيام متتالية، عليك استشارة الطبيب .

كما يمكنك استخدام غسول مالدينا بالياسمين للتنظيف أثناء ايام الدورة الشهرية ، يمكنك الحصول عليه من هنا 

الفترة الزمنية بين دورة شهرية وأخرى

ليست ثابتة عند كل الفتيات، فهي تختلف من امرأة إلى أخرى، وتحدث كل 21 إلى 35 يوماً، والمتوسط عادة 28 يوماً.

كمية الدم المفقودة أثناء الدورة الشهرية

يتفاوت فقدان الدم من امرأة  لاخرى، وتعتبر الدورة الشهرية طبيعية عندما يتراوح معدل فقدان الدم ما بين 20 و 60 ملم ، وتعتبر غزيرة عندما تكون كمية الدم المفقود ما بين 60- 80 ملم أو أكثر.

الاستحمام أثناء الدورة الشهرية 

في الواقع أثناء الدورة الشهرية يزيد التعرق الليلي عند بعض النساء، وذلك بسبب الاعراض المصاحبة للدورة الشهرية ومنها ارتفاع درجات الحرارة، الناتجة عن ارتفاع نسبة إنتاج الهرمونات في الجسم.

لذلك فإن الاستحمام هام جدًا في هذه الفترة لتبقي نظيفة، ولتزيلي عنك أي روائح كريهة قد تخرج منك.

Add Comment

Click here to post a comment