الدورة الشهرية

احتباس الدورة وانتفاخ البطن

احتباس الدورة وانتفاخ البطن

أسباب احتباس الدورة الشهرية وانتفاخ البطن

أعراض احتباس الدورة الشهرية

تشخيص احتباس الدورة الشهرية

المراجع

الدورة الشهرية أو العادة الشهرية هي سلسلة التغيرات الشهرية التي تحدث في جسم المرأة استعدادًا لاحتمالية حدوث حمل ، ففي كل شهر، تنطلق من أحد المبيضين بويضة واحدة، حيث تسمى هذه العملية بالتبويض ، وفي هذا الوقت، تجهز التغيرات الهرمونية الرحم للحمل، وإذا حدث تبويض ولم يتم تخصيب البويضة، تخرج بطانة الرحم عبر المهبل، وهذه هي الدورة الشهرية.

سنتحدث اليوم عن احتباس الدورة وانتفاخ البطن كأحد الموضوعات الهامة الخاصة بالدورة الشهرية 

احتباس الدورة وانتفاخ البطن

يحدث احتباس الدورة عند المرأة عند عدم حدوث الدورة الشهرية في موعدها المعتاد، إذ يتأخر نزول دم الحيض بوضوح، وقد يكون ذلك شائعًا عند العديد من النساء، بينما قد يُشير إلى مشكلة طبية كامنة لا بد من الكشف عنها وعلاجها لدى البعض الآخر، ويُمكن أن يترافق احتباس الدورة الشهرية مع انتفاخ في البطن، ويعرف بأنه شعور المرأة بالضيق أو امتلاء البطن وزيادة حجمه، وعلى الرغم من أنّه غالبًا ما يعدّ مشكلةً مؤقتةً ولا يستدعي القلق، إلا أنّه قد يسبّب الألم والانزعاج، كما أن حدوثه إلى جانب احتباس الدورة قد يتطلب الرعاية الصحية والاهتمام.

محتويات المقالة


  • احتباس الدورة وانتفاخ البطن

    أعراض احتباس الدورة الشهرية

    تشخيص احتباس الدورة الشهرية

أسباب احتباس الدورة الشهرية وانتفاخ البطن

يُمكن أن يحدث احتباس الدورة وانتفاخ البطن نتيجة العديد من الأسباب، من أبرزها ما يأتي:

  • حدوث الحمل، وتتضمن علامات الحمل المبكر الشعور بالتعب، والغثيان، وألم الثديين عند اللمس، والإمساك.
  • سن اليأس، إذ تتوقف المبايض عن إطلاق البويضات وينقطع الحيض.
  • تكوّن الكيسة المبيضية، فقد تشعر المرأة عند الإصابة بهذا المرض بالغثيان، والتقيؤ، والانتفاخ، والألم عند التبرز، والألم عند ممارسة الجماع.
  • الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد، إذ تؤثر على كل من الدورة الشهرية لدى المرأة، والخصوبة، ووظيفة القلب.
  • حدوث الحمل خارج الرحم، الذي يتمثّل بعدم اتصال البويضة المخصبة بالرحم، لكنها ترتبط بقناة فالوب أو عنق الرحم.
  • الإصابة بسرطان المبايض.
  • الإصابة باضطراب القلق.
  • الإصابة بفقدان الشهية العصابي، الذي يعرف بأنه حدوث اضطراب في الأكل يؤدي إلى انخفاض كبير في الوزن.

أعراض احتباس الدورة الشهرية

يوجد العديد من الأعراض التي قد تظهر على المرأة عند احتباس الدورة الشهرية، وذلك بناءً على سبب حدوثه، ومن هذه الأعراض ما يأتي:

  • خروج إفرازات حليبية من حلمات الثدي.
  • الصداع.
  • زيادة الشعر الذي ينمو على الوجه.
  • حدوث مشكلات في النظر.
  • تساقط الشعر.

تشخيص احتباس الدورة الشهرية

تتمثل طرق تشخيص احتباس الدورة بما يأتي:

  • فحص الحوض: يشخّص احتباس الدورة الشهرية من خلال إجراء فحص الحوض للتأكد من عدم وجود أي مشكلات في الأعضاء التناسلية، كما يفحص الطبيب الثديين للتأكد من ظهور علامات البلوغ الطبيعية.
  • إجراء فحوصات مخبرية: يُمكن إجراء العديد من الفحوصات لتشخيص احتباس الدورة الشهرية، من أهمها ما يأتي:
    • فحص الحمل، وهو أول اختبار يقترحه الطبيب لاستبعاد الحمل أو تأكيده.
    • فحص وظائف الغدة الدرقية لمعرفة مستوى الهرمون المنبه للغدة الدرقية في الدم، والتحقق من عملها بطريقة صحيحة.
    • فحص وظيفة المهبل، من خلال قياس كمية الهرمون المنبه للجريب في الدم.
    • فحص البرولاكتين، إذ إن انخفاض مستوى هذا الهرمون قد يدل على وجود ورم في الغدة النخامية.
    • فحص الهرمون الذكري، إذ يتحقق هذا الفحص من مستوى الهرمون الذكري في الدم، ويُجرى عند ظهور العديد من الأعراض، كزيادة شعر الوجه، أو انخفاض الصوت، وغيرهما.
    • اختبار حساسية الهرمون، ويعطى الدواء الهرموني لمدة تتراوح بين 7-10 أيام للمصابة لإعطاء النتيجة، وقد تكون نتيجة هذا الاختبار دليلًا على نقص هرمون الإستروجين الذي يسبب احتباس الدورة الشهرية.
  • اختبارات التصوير: تُجرى فحوصات التصوير لتشخيص احتباس الدورة الشهرية، يُذكر منها ما يأتي:
    • فحص الموجات فوق الصوتية؛ للتأكد من عدم وجود أي تشوهات في الأعضاء التناسلية.
    • التصوير المقطعي المحوسب؛ للتأكد من سلامة الرحم والمبيض والكلى.
    • التصوير بالرنين المغناطيسي؛ للتحقق من عدم وجود ورم في الغدة النخامية.
  • منظار الرحم: يُلجَأ إلى منظار الرحم في حال لم تكشف الاختبارات السابقة عن سبب احتباس الدورة الشهرية، إذ تُمرَّر فيه كاميرا صغيرة مضاءة عبر المهبل وعنق الرحم بهدف النظر داخل الرحم.

يمكنك مشاهدة المزيد عن

المدة الطبيعية للدورة الشهرية

تدوم الدورة الشهرية الطبيعية ما بين الـ3 والـ7 أيام، ويكون النزيف خلال الأيام الأولى حاداً ليخف مع وصولك إلى الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية كما يختلف عدد أيام الدورة  حسب طبيعة جسم كل فتاة، لكن اذا استمرت الدورة الشهرية أكثر من 7 أيام متتالية، عليك استشارة الطبيب .

كما يمكنك استخدام غسول مالدينا بالياسمين للتنظيف أثناء ايام الدورة الشهرية ، يمكنك الحصول عليه من هنا 

الفترة الزمنية بين دورة شهرية وأخرى

ليست ثابتة عند كل الفتيات، فهي تختلف من امرأة إلى أخرى، وتحدث كل 21 إلى 35 يوماً، والمتوسط عادة 28 يوماً.

كمية الدم المفقودة أثناء الدورة الشهرية

يتفاوت فقدان الدم من امرأة  لاخرى، وتعتبر الدورة الشهرية طبيعية عندما يتراوح معدل فقدان الدم ما بين 20 و 60 ملم ، وتعتبر غزيرة عندما تكون كمية الدم المفقود ما بين 60- 80 ملم أو أكثر.

الاستحمام أثناء الدورة الشهرية 

في الواقع أثناء الدورة الشهرية يزيد التعرق الليلي عند بعض النساء، وذلك بسبب الاعراض المصاحبة للدورة الشهرية ومنها ارتفاع درجات الحرارة، الناتجة عن ارتفاع نسبة إنتاج الهرمونات في الجسم.

لذلك فإن الاستحمام هام جدًا في هذه الفترة لتبقي نظيفة، ولتزيلي عنك أي روائح كريهة قد تخرج منك.

Add Comment

Click here to post a comment