الدورة الشهرية

أضرار مسكنات آلام الدورة الشهرية

آلام الدورة الشهرية

أضرار مسكنات آلام الدورة الشهرية

تخفيف آلام الدورة الشهرية دون مسكنات

أسباب آلام الدورة الشهرية

المراجع

الدورة الشهرية أو العادة الشهرية هي سلسلة التغيرات الشهرية التي تحدث في جسم المرأة استعدادًا لاحتمالية حدوث حمل ، ففي كل شهر، تنطلق من أحد المبيضين بويضة واحدة، حيث تسمى هذه العملية بالتبويض ، وفي هذا الوقت، تجهز التغيرات الهرمونية الرحم للحمل، وإذا حدث تبويض ولم يتم تخصيب البويضة، تخرج بطانة الرحم عبر المهبل، وهذه هي الدورة الشهرية.

سنتحدث اليوم عن أضرار مسكنات آلام الدورة الشهرية كأحد الموضوعات الهامة الخاصة بالدورة الشهرية 

أضرار مسكنات آلام الدورة الشهرية

هي آلام تشنجات الحيض وما يصاحبها من أحاسيس مؤلمة، والتي تؤثر في العديد من النساء قبل دورة الحيض أو خلالها، وتُعرَف باسم عسر الطمث أيضًا، والذي يتراوح بين البسيط والمزعج إلى الشديد، وتميل تشنجات الحيض إلى البدء بعد التبويض عند إطلاق البويضة من المبايض وانتقالها عبر قناة فالوب، إذ يحدث الألم في أسفل البطن وأسفل الظهر، ويبدأ بيوم قبل الحيض إلى يومين، ويستمر من يومين إلى 4 أيام.
وتُعدّ مُسكّنات آلام الدورة الشهرية خيارًا جيدًا لا يحتاج إلى وصفة طبية؛ مثل: الأسبرين، أو أسيتامينوفين، أو إيبوبروفين، أو نابروكسين، وللحصول على أفضل راحة يجب أن تؤخذ هذه الأدوية بمجرد بدء النزيف أو التشنج.

محتويات المقالة


  • آلام الدورة الشهرية

    تخفيف آلام الدورة الشهرية دون مسكنات

    أسباب آلام الدورة الشهرية

أضرار مسكنات آلام الدورة الشهرية

تسبب مسكنات آلام الدورة الشهرية ظهور بعض الآثار الجانبية الشائعة، ومنها ما يأتي:

  • زيادة في سمك إفرازات الرئة.
  • الشعور بالنعاس.
  • تقلصات المعدة.

أمّا الآثار الجانبية النادرة فتشمل:

  • فشل الكبد الحاد.
  • بثور حادة على الجلد.
  • اضطراب في الدم.
  • انخفاض صفائح الدم.
  • انخفاض الكريات المُحِبّة للأصباغ من خلايا الدم البيضاء.
  • انخفاض خلايا الدم البيضاء.
  • نقص المحببات؛ هو نوع من خلايا الدم البيضاء.
  • البقع المشوّهة، والارتفاعات الصغيرة من الجلد.
  • شرى جلدي كبير.
  • التهاب الكبد الناجم عن العقاقير.
  • التهاب الجلد الناجم عن الحساسية.
  • متلازمة ستيفنز جونسون.
  • انحلال البشرة النخري السمي.
  • تورم الحبل الصوتي.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • تشويش.
  • صعوبة عند التبول أو ألم.
  • الشعور بدوار.
  • جفاف في الفم.
  • جفاف الأنف.
  • التعرق المفرط.
  • سرعة في النبض.
  • قشعريرة.
  • فقدان الشهية.
  • الصداع.
  • التوتر.
  • الكوابيس.
  • مشاكل في الرؤية.
  • طفح جلدي.
  • احمرار الجلد.
  • طنين في الأذنين.
  • البشرة الحساسة تجاه الشمس.
  • جفاف الحلق.

تخفيف آلام الدورة الشهرية دون مسكنات

تسبب تقلصات الدورة الشهرية إزعاجًا خفيفًا لألم شديد في أسفل البطن أو الظهر أو الفخذين عادةً، وقد يرافقه ظهور بعض الأعراض؛ مثل: الصداع، أو الإسهال، أو الإمساك، أو الغثيان، أو الدوخة، أو الإغماء، ورغم عدم حدوث ذلك مع النساء جميعهن، إلّا أنّه جزء طبيعي من كيفية عمل الجسم، وللمساعدة في تخفيف تشنجات الحيض تُجرَّب الخطوات الآتية:

  • وضع كمادات الحرارة على البطن باستخدام وسادة تسخين، أو زجاجة ماء ساخن، أو أخذ حمام دافئ، إذ قد تخفف الحرارة من الشعور بالألم.
  • الاستلقاء ورفع الساقين عن طريق وضع وسادة تحت الركبتين.
  • الاستلقاء على الجانب وضمّ الركبتين حتى الصدر، وهذا يخفّف الضغط الخلفي.
  • استخدام الفوط بدلًا من السدادات القطنية.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

أسباب آلام الدورة الشهرية

يُقلّص الرّحم خلال الدورة الشهرية للمساعدة في التخلص من بطانة الرحم، ودفع الأنسجة والدم خارج الجسم، وتسبب هذه الانقباضات تشنجات والشعور بألم، في حين أنّ النساء تعاني من تشنجات مختلفة، إلّا أنّ الكثير منهنّ يشعرن بألم الخفقان، وضيق في أسفل البطن والحوض، وتمتد التشنجات في الساقين العليا والظهر أيضًا، وتبدأ التشنجات قبل يومين تقريبًا من بدء النزيف عادةً، وتستمر خلال الأيام القليلة الأولى من الحيض الذي يصبح فيها التدفق غزيرًا، وقد تشكّل التشنجات الشديدة علامة على حالة مرض أكثر خطورة؛ مثل:

  • التهاب بطانة الرحم.
  • مرض التهاب الحوض.
  • نمو الورم الليفي.
  • تضيق عنق الرحم.
  • عُضال غدي.

يمكنك مشاهدة المزيد عن

المدة الطبيعية للدورة الشهرية

تدوم الدورة الشهرية الطبيعية ما بين الـ3 والـ7 أيام، ويكون النزيف خلال الأيام الأولى حاداً ليخف مع وصولك إلى الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية كما يختلف عدد أيام الدورة  حسب طبيعة جسم كل فتاة، لكن اذا استمرت الدورة الشهرية أكثر من 7 أيام متتالية، عليك استشارة الطبيب .

كما يمكنك استخدام غسول مالدينا بالياسمين للتنظيف أثناء ايام الدورة الشهرية ، يمكنك الحصول عليه من هنا 

الفترة الزمنية بين دورة شهرية وأخرى

ليست ثابتة عند كل الفتيات، فهي تختلف من امرأة إلى أخرى، وتحدث كل 21 إلى 35 يوماً، والمتوسط عادة 28 يوماً.

كمية الدم المفقودة أثناء الدورة الشهرية

يتفاوت فقدان الدم من امرأة  لاخرى، وتعتبر الدورة الشهرية طبيعية عندما يتراوح معدل فقدان الدم ما بين 20 و 60 ملم ، وتعتبر غزيرة عندما تكون كمية الدم المفقود ما بين 60- 80 ملم أو أكثر.

الاستحمام أثناء الدورة الشهرية 

في الواقع أثناء الدورة الشهرية يزيد التعرق الليلي عند بعض النساء، وذلك بسبب الاعراض المصاحبة للدورة الشهرية ومنها ارتفاع درجات الحرارة، الناتجة عن ارتفاع نسبة إنتاج الهرمونات في الجسم.

لذلك فإن الاستحمام هام جدًا في هذه الفترة لتبقي نظيفة، ولتزيلي عنك أي روائح كريهة قد تخرج منك.

Add Comment

Click here to post a comment