الدورة الشهرية

آثار انقطاع الدورة الشهرية

انقطاع الدّورة الشّهرية

آثار انقطاع الدّورة الشّهرية

مضاعفات انقطاع الدّورة الشّهرية

المراجع

الدورة الشهرية أو العادة الشهرية هي سلسلة التغيرات الشهرية التي تحدث في جسم المرأة استعدادًا لاحتمالية حدوث حمل ، ففي كل شهر، تنطلق من أحد المبيضين بويضة واحدة، حيث تسمى هذه العملية بالتبويض ، وفي هذا الوقت، تجهز التغيرات الهرمونية الرحم للحمل، وإذا حدث تبويض ولم يتم تخصيب البويضة، تخرج بطانة الرحم عبر المهبل، وهذه هي الدورة الشهرية.

سنتحدث اليوم عن آثار انقطاع الدورة الشهرية كأحد الموضوعات الهامة الخاصة بالدورة الشهرية 

آثار انقطاع الدورة الشهرية

انقطاع الدورة الشهرية هو توقّف الدورة الشهرية أو الحيض عند المرأة، ويمكن القول إنّ الحيض قد انقطع بعد مرور عام كامل من دون أي حيض، ويحدث هذا الأمر بعد سنّ الأربعين، وفي الغالب ينقطع الطّمث بعد الواحد والخمسين عامًا، ورغم أنّ انقطاع الحيض حالة طبيعية إلا أنّها تسبب بعض الأعراض الجانبية على جسم المرأة ونفسيتها؛ ذلك بسبب الاختلال الهرموني النّاتج من توقف الحيض.

محتويات المقالة


  • انقطاع الدّورة الشّهرية

    مضاعفات انقطاع الدّورة الشّهرية

آثار انقطاع الدّورة الشّهرية

لانقطاع الحيض عند النساء بعض الآثار والأعراض الجانبية المزعجة، وهي آثار تشعر بها المرأة بشكل تدريجي بعد انقطاع الطّمث، ومن هذه الآثار ما يلي:

  • تغيّرات في الحيض، لا ينقطع الحيض عند المرأة بشكل مفاجئ بل بشكل تدريجي، إذ يبدأ الحيض بالتقطع والاختلاف في مواعيده وطبيعته، فأحيانًا يكون ثقيلًا وأحيانًا خفيفًا، وقد تنقطع لعدة أشهر ثم تعود من جديد، حتى تنقطع بشكل تام، وتُعدّ الدورة الشهرية منقطعة إذا مرّ عام كامل على انقطاعها.
  • ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم، عند انقطاع الحيض ترتفع درجة حرارة جسم المرأة، وقد يتغير لون الجلد إلى الأحمر، مع تسارع بسيط في نبضات القلب، والشعور بالدوخة في بعض الأحيان
  • جفاف في المهبل، عند انقطاع الدورة الشهرية تقلّ سماكة بطانة المهبل وما يحيط به، وتقلّ إفرازاته المخاطية التي ترطّبه، وهذا يسبب جفاف فيه وألم خلال الجماع، مما يضطر المرأة إلى استعمال مرطبات المهبل.
  • خلل هرموني في الجسم، حيث انقطاع الدورة الشّهرية يسبب خللًا كبيرًا في هرمونات الجسم، وأهمها الإستروجين والبروجسترون، وهذا الخلل يسبب تقلّبات مزاج كبيرة، وحالات من الاكتئاب عند بعض النساء.
  • ألم في الرأس وصداع حادّ، بسبب انقطاع الطمث تصاب بعض النساء بما يُعرف باسم متلازمة التعب المزمن، الذي يسبب صداعًا كبيرًا، مع تعب وإرهاق، وتوترات وقلق كبير.
  • تشنج خلال التبول، إنّ انقطاع الدّورة الشهرية يؤثر في المسالك البولية، ويسبب التهابات فيها في بعض الأحيان، مما يؤدي إلى الشعور بالحرقة والتشنّجات خلال التبول، وهذا العَرَض تجب على الطبيب معرفته وإطلاعه بكل ما تشعر به المرأة لأخذ العلاج المناسب.

مضاعفات انقطاع الدّورة الشّهرية

لانقطاع الدورة الشهرية عند النساء آثار جانبية طبيعة تشعر بها كل النساء، وهي ما ذُكِر مسبقًا، لكنّ بعض النساء يُصبن بمضاعفات لانقطاع الدّورة الشهرية، وهي مشاكل تؤثر في حياة المرأة، ومن أبرز هذه المضاعفات ما يلي:

  • ضعف في عضلات الجسم؛ فخلل الهرمونات له دور في فقدان عضلات جسم المرأة لليونة الحركة وسهولتها، فتشعر المرأة بشدّ كبير في عضلات جسمها.
  • تغير لون البشرة؛ فانقطاع الدورة الشهرية يؤدي في بعض الحالات إلى بهتان البشرة، وازدياد ظهور التجاعيد في الوجه.
  • مشاكل في الأوعية الدموية والقلب؛ فانقطاع الدورة الشّهرية يؤثر في مستويات هرمونَي الإستروجين والبروجسترون في جسم المرأة، وانخفاض نسبة هرمون الإستروجين في جسم المرأة يؤثر في صحة قلب المرأة وأوعيتها الدموية، لهذا يجب على النساء بعد سن الأربعين الاهتمام بنوعية الغذاء وتناول الطعام الصحي، والابتعاد عن كل ما يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب، مع الاهتمام بممارسة الرياضة.
  • مرض هشاشة العظام؛ بعد انقطاع الدورة الشهرية تنخفض كثافة عظام جسم المرأة، مما يعرّضها للكسور بسهولة، ويرفع من فرص إصابتها بأمراض العظام والمفاصل؛ كهشاشة العظام والتهاب المفاصل.
  • ارتفاع نسبة الإصابة بمرض ألزهايمر (فقدان الذاكرة).
  • مشاكل في الرؤية؛ تصاب بعض النساء بضعف النظر بعد انقطاع دوراتهن الشهرية، وتقل عندهن قدرة التركيز البصري.

يمكنك مشاهدة المزيد عن

المدة الطبيعية للدورة الشهرية

تدوم الدورة الشهرية الطبيعية ما بين الـ3 والـ7 أيام، ويكون النزيف خلال الأيام الأولى حاداً ليخف مع وصولك إلى الأيام الأخيرة من الدورة الشهرية كما يختلف عدد أيام الدورة  حسب طبيعة جسم كل فتاة، لكن اذا استمرت الدورة الشهرية أكثر من 7 أيام متتالية، عليك استشارة الطبيب .

كما يمكنك استخدام غسول مالدينا بالياسمين للتنظيف أثناء ايام الدورة الشهرية ، يمكنك الحصول عليه من هنا 

الفترة الزمنية بين دورة شهرية وأخرى

ليست ثابتة عند كل الفتيات، فهي تختلف من امرأة إلى أخرى، وتحدث كل 21 إلى 35 يوماً، والمتوسط عادة 28 يوماً.

كمية الدم المفقودة أثناء الدورة الشهرية

يتفاوت فقدان الدم من امرأة  لاخرى، وتعتبر الدورة الشهرية طبيعية عندما يتراوح معدل فقدان الدم ما بين 20 و 60 ملم ، وتعتبر غزيرة عندما تكون كمية الدم المفقود ما بين 60- 80 ملم أو أكثر.

الاستحمام أثناء الدورة الشهرية 

في الواقع أثناء الدورة الشهرية يزيد التعرق الليلي عند بعض النساء، وذلك بسبب الاعراض المصاحبة للدورة الشهرية ومنها ارتفاع درجات الحرارة، الناتجة عن ارتفاع نسبة إنتاج الهرمونات في الجسم.

لذلك فإن الاستحمام هام جدًا في هذه الفترة لتبقي نظيفة، ولتزيلي عنك أي روائح كريهة قد تخرج منك.

Add Comment

Click here to post a comment