أهم أسباب تساقط الشعر

الإجهاد البدني

يتعرض الجسم في هذه الحالة للصدمة البدنية، وينتج ذلك عن عدّة أسبابٍ منها حوادث السيارات، والإصابة ببعض الأمراض الخطيرة أو الأمراض الشائعة مثل الإنفلونزا، أو نتيجةً لإجراء العمليات الجراحية المختلفة وغيرها، علماً بأنّ دورة حياة الشعر تمر في الوضع الطبيعيّ بعدّة مراحل، حيث تبدأ بمرحلة النمو أو الإنبات، مروراً بمرحلة الراحة، ووصولاً إلى مرحلة التساقط، وعليه يصبح التساقط أسرع وبكمياتٍ أكبر عند التعرض للصدمات والأمراض المختلفة، ويتمّ ملاحظة ذلك خلال فترةٍ تتراوح بين ثلاثة إلى ستة أشهر على الأقل، ويجدر بالذكر أنّ الشعر يستعيد قواه ويعاود النمو فور الانتهاء من العوامل المُسببة لذلك.

الحمل

يتعرض الجسم في مرحلة الحمل للإرهاق البدني بسبب الاضطرابات الهرمونية، ويزداد ذلك بشكلٍ خاص عند الولادة، والتي تعتبر من الحالات المرضية الشديدة، وتصنف على أنّها أحد أبرز العوامل التي تُسبب تساقط الشعر لدى النساء، علماً بأنّه لا داعي للقلق في هذه الحالة، حيث سينمو الشعر المفقود مرةً أخرى خلال عدّة أشهر بعد انتهاء عملية الولادة.