fbpx

الأرق Insomnia | معلومات طبية

الأرق Insomnia | معلومات طبية_5e17a3d9a6619.jpeg

زيادة الوعي الصحي والثقافة الطبية من الضروريات في الوقت الحالي مع انتشار وكثرة الأمراض المختلفة وخصوصاً المرتبطة بنمط الحياة العصري الغير صحي وأيضاً بنمط التغذية المعتمدة في كثير من الأحيان علي الوجبات السريعة والتغذية غير الصحية ، نقدم لكم اليوم في HK Trade مقالة عن ( الأرق Insomnia | معلومات طبية ) في إطار العمل المجتمعي الهادف إلي نشر المعلومات الصحية بعد مراجعتها وفق الأبحاث والدراسات العلمية مع المختصين

تعريف

الأرق عبارة عن
صعوبة في النوم تؤثر بشكل كبير على حياة الفرد لاسيما على حياته الاجتماعية
والمهنية. قد ينتج
الأرق عن صعوبة في النوم أو عن اضطرابات في النوم تُترجم بالنهوض المتكرر أو
المبكر.


قد تكون حالة الأرق أولية أي أنها غير متوقعة من دون عامل حقيقي أو ثانوية
أي أنها تصاحب بعض الأمراض النفسية أو الجسدية.


وبالتالي يمكن للأرق أن يدوم ايام
قليلة بسبب توتر ناتج عن قلق غير اعتيادي أو عن تغييرات في اسلوب الحياة.


ويكون
الأرق الحاد ثانوياً لآلام مزمنة أو مرض حاد ويزول مع معالجة المرض.


في بعض
الحالات، يكون الأرق مزمناً مصاحباً لاضطراب نفسي على غرار الاكتئاب حيث يعاني
المريض من قلة النوم والقلق والصعوبة في النوم.


وقد تسبب بعض الأمراض الأرق مثل
متلازمة الساقين وأوجاع الساقين عند غياب الحركة ما يجبر المريض على الاستيقاظ
للتحرّك.


وقد تؤدي متلازمة انقطاع النفس خلال النوم إلى نوم مضطرب وإلى النعاس في
النهار، فضلاً عن بعض الأدوية والعقاقير المسببة للأرق وفي بعض الاحيان يكون الارق
مزمناً من دون سبب واضح.


الأعراض

  • تشمل أعراض
    الأرق ما يلي:
  • صعوبة في النوم
  • استيقاظ متكرر
  • عدم القدرة على الاستغراق في النوم
  • نوم غير مريح

مما يسبب خلال
النهار:

  • أوجاع الرأس
  • التعب
  • عدم القدرة على التركيز
  • النعاس
  • اضطرابات في المزاج

التشخيص

يتمّ تشخيص
الارق من خلال استجواب المريض بحيث يحاول الطبيب تحديد عادات هذا الأخير واسلوب
حياته، ومنها أوقات الخلود للنوم، النشاطات التي يقوم بها قبل الخلود للنوم، معدل
فترات النوم،
معدلات الاستيقاظ في الليل، ساعة النهوض في الصباح،
المهنة، عادة التدخين أو شرب القهوة.


من المهم ايضاً استجواب الزوج أو الزوجة
لمعرفة ما إذا كان المصاب يعاني من الشخير والتنفّس المتقطّع والتحرّك المفرط في
الليل، ويمكن إجراء تحليل للدم للتأكد من التشخيص ولا بد للطبيب من معاينة المريض
من خلال وضع مسرى كهربائي على جسم المريض خلال نومه طيلة فترة الليل.


العلاج


يختلف علاج
الأرق مع اختلاف السبب ويكون من الضروري أحياناً إجراء بعض التعديلات على اسلوب عيش
المريض واعتماد عادات صحية مثل تخفيف استهلاك القهوة وتجنّب تناول الأطعمة الدسمة
في الليل والخلود للنوم في أوقات محددة والقيام بأنشطة مريحة ومهدئة قبل النوم.


في
حال كان الأرق ناتجاً عن اضطراب نفسي مثل القلق والاكتئاب لا بد من اتباع علاج
بالأدوية مناسب لمثل هذه الحالات، وإن كان ناتجاً عن أمراض أخرى من  الضروري معالجتها.


في حال لم تتحسن حالة المريض
بالرغم من التوصيات المقدمة وغياب أي مرض آخر، قد يكون العلاج بالأدوية الخيار
الأنسب لفترة وجيزة قدر الأمكان.

  

الوقاية


بغية تجنّب
الارق لا بد من الخلود إلى النوم في أوقات منتظمة وممارسة نشاط جسدي والنوم في جو
هادئ وتفادي تناول الوجبات الدسمة والثقيلة والمنبهات مثل القهوة والشاي قبل النوم
فضلاً عن التخفيف من التدخين والقيام بنشاط هادئ قبل الخلود إلى النوم. 

قد يهمك أيضاُ 

مصدر المعلومات 

  • جميع المعلومات المقدمه في مقالة ( الأرق Insomnia | معلومات طبية ) تم مراجعتها من الفريق الطبي بشركه اتش كيه تريد HK trade من قبل متخصصين في المجال الطبي ايمانا منا بدورنا الخدمي نحو المجتمع و ضروره المشاركه في زيادة الوعي الصحي والثقافة الطبية.
  • شركه اتش كيه hktrade لديها الكثير من المنتجات في السوق المصري ويتم تصديرها الان لبعض دول العالم العربي و جاري فتح باقي الاسواق العربيه و الافريقيه ضمن خطط الشركه في التوسع في الأنتاج
  • هذا الدور المجتمعي و التثقيفي يستهدف التوعيه بهدف الحمايه و حل كثير من المشاكل منذ البدايات و لكنه لا يغني أبدا عن ضروره تواصلك مع طبيلك الخاص أو صيدلي خبير حال احتاجت الضروره لذلك

لا تنسي أن تشاركينا بتعليقك او تساؤلك وسوف نقوم بالرد عليكي في اسرع وقت

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest

أضف تعليق