fbpx

احتباس البول الحاد Urinary retention | معلومات طبية

احتباس البول الحاد Urinary retention | معلومات طبية_5e17a06da9ef0.jpeg

زيادة الوعي الصحي والثقافة الطبية من الضروريات في الوقت الحالي مع انتشار وكثرة الأمراض المختلفة وخصوصاً المرتبطة بنمط الحياة العصري الغير صحي وأيضاً بنمط التغذية المعتمدة في كثير من الأحيان علي الوجبات السريعة والتغذية غير الصحية ، نقدم لكم اليوم في HK Trade مقالة عن ( احتباس البول الحاد Urinary retention | معلومات طبية ) في إطار العمل المجتمعي الهادف إلي نشر المعلومات الصحية بعد مراجعتها وفق الأبحاث والدراسات العلمية مع المختصين

تعريف

عندما نتحدث عن
احتباس البول نميّز بين مرضين مختلفين بحسب ما إذا كان احتباس البول هذا مؤقتاً أو
مزمناً، فاحتباس البول الحاد يعني عجز الفرد عن التبول على الرغم من امتلاء
مثانته.


يختلف احتباس البول الحاد عن انقطاع البول الذي يعني انقطاع إنتاج البول
ووصوله إلى المثانة، والذي غالباً ما يكون مصدره الكلى.  


البول المحتبس يشكل ضغطاً على المسالك البولية
ويسبب الألم. يمكن أن يحدث هذا الاحتباس نتيجة لسبب آلي كانسداد المسالك البولية،
أو نتيجة لتناول بعض أنواع الأدوية، كما يمكن أن ينتج عن أصابة عصبية.


في المقابل،
لدينا نوع آخر وهو احتباس البول المزمن الذي يعني عدم إفراغ المثانة بشكل تام
وبقاء كمية من البول تعرف بترسب بولي بعد التبوال. 

 

الأعراض


أعراض احتباس
البول الحاد هي التالية:

  • شعور بالألم في
    منطقة منخفضة من البطن.
  • تضخّم حجم
    المثانة، وهي الكتلة الثابتة الموجودة أعلى العانة.
  • حالة هيجان
    وتوتر عامة غالباً ما تنتج عن حدة الألم واستحالة التبويل.
  • عجز عن التبويل طوال
    ساعات.
     

التشخيص


يتم تشخيص
احتباس البول الحاد من خلال فحص جسدي يتلمّس فيه الطبيب كتلة موجودة أعلى العانة،
ويُستكمّل بفحص لمس وتحسس للمستقيم. عندما يتم تشخيص الحالة سريرياً، يجري البحث
عن السبب؛ ولكن تبقى الأولوية تسكين المريض.


في حالة الشك، تسمح صورة بالموجات فوق
الصوتية للمثانة بتأكيد التشخيص، فيكتمل التقييم عندها بعد إفراغ البول بفحص بولي
مع زرع جرثومي، وسحب عينة دم وتحليل وظيفة الكلى من خلال فحص معدل
الكرياتينين  ومعدل سرعة الترشيح الكبيبي (
Glomerular filtration rate).


يخضع الرجال لفحص معدل المستضد البروستاتي النوعي أيضاً. 

 

العلاج


يعالج احتباس
البول بشكل طارىء من خلال إفراغ البول من المثانة، ويمكن استخدام تقنيتين بهدف
إتمام ذلك: عادة، لدى النساء، يتم اللجوء إلى تمييل المثانة، أي إقحام ميل في
الإحليل يسمح بإفراغ البول.


ولكن هذه التقنية مستحيلة في بعض الأحيان لا سيما لدى
إصابة الإحليل بمرض أو لدى رجل يشتبه بإصابته بالتهاب البروستات. أما التقنية
الثانية التي تستخدم لدى الرجال فحسب، فهي قثطرة أعلى العانة بحيث يتم إقحام حقنة
عبر تجويف البطن في المثانة. 


لهذه الطريقة سيئات أيضاً كتناول أدوية مضادة للتجلّط
أو  ظهور بيلة دموية؛ أي بول في الدم.

قد يهمك أيضاُ 

مصدر المعلومات 

  • جميع المعلومات المقدمه في مقالة ( احتباس البول الحاد Urinary retention | معلومات طبية ) تم مراجعتها من الفريق الطبي بشركه اتش كيه تريد HK trade من قبل متخصصين في المجال الطبي ايمانا منا بدورنا الخدمي نحو المجتمع و ضروره المشاركه في زيادة الوعي الصحي والثقافة الطبية.
  • شركه اتش كيه hktrade لديها الكثير من المنتجات في السوق المصري ويتم تصديرها الان لبعض دول العالم العربي و جاري فتح باقي الاسواق العربيه و الافريقيه ضمن خطط الشركه في التوسع في الأنتاج
  • هذا الدور المجتمعي و التثقيفي يستهدف التوعيه بهدف الحمايه و حل كثير من المشاكل منذ البدايات و لكنه لا يغني أبدا عن ضروره تواصلك مع طبيلك الخاص أو صيدلي خبير حال احتاجت الضروره لذلك

لا تنسي أن تشاركينا بتعليقك او تساؤلك وسوف نقوم بالرد عليكي في اسرع وقت

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest

أضف تعليق