ماهي اسباب ظهور قشرة الشعر

قشرة الشعر

تظهر قشرة الشعر عندما يتساقط فتات الجلد على فروة الرأس، وهي حالة مرضية شائعة ومزمنة تُصاب بها فروة الرأس، وقشرة الشعر ليست مرضاً معدياً أو خطيراً، إلا أنّها تعد مشكلةً صعبة العلاج ومحرجة، ومن الجدير بالذكر أنه يمكن السيطرة عليها بسهولةٍ في حالات القشرة الخفيفة من خلال الشامبو والتنظيف اليومي بمنظفٍ لطيف، وحالات القشرة الأصعب قليلاً يمكن علاجها بالشامبو الطبي.

 

أسباب ظهور قشرة الشعر

هناك العديد من أسباب ظهور القشرة في فروة الرأس، ومنها:

  • التهاب الجلد الدّهني: الأشخاص المصابون بالتهاب الجلد الدهني (بالإنجليزية:Seborrheic dermatitis) يمتلكون بشرة دهنية ومتهيّجة؛ لذلك هم أكثر عرضةً للإصابة بقشرة فروة الرأس، إذ إنّ التهاب الجلد الدّهني يؤثر على مناطق عدة في البشرة، بما فيها منطقة خلف الأذنين، ومنطقة عظام الصدر، والحاجبين، وجوانب الأنف، حيث تكون البشرة حمراء متهيّجة، ودهنيّة، ومغطاة بقشور بيضاء، وصفراء، ويرتبط التهاب الجلد الدهني ارتباطاً وثيقاً بالمالاسيزيا (بالإنجليزية: Malassezia)، وهي عبارة عن فطريات تعيش عادةً على فروة الرأس، وتتغذى على الزيوت أو الدهون التي تفرزها بصيلات الشعر، كما أنّ التهاب الجلد الدهني في العادة لا يتسبب بمشكلة، لكن قد يصبح الالتهاب أكثر نشاطاً لدى بعض الأشخاص، مما يؤدي لتهيج فروة الرأس، وجعلها تنتج خلايا جلد إضافية، وعندما تموت وتتساقط تختلط بالزيوت أو الدهون الموجودة بالشعر وفروة الرأس؛ مما يشكل قشرة الشعر.
  • عدم تمشيط الشعر بانتظام: تمشيط الشعر بانتظام يؤدي للتقليل من خطر الإصابة بقشرة الشعر، مما يساعد في عملية التساقط الطبيعي للجلد.
  • حساسية الخميرة: إذ إنّ الأشخاص الذين لديهم حساسية الخميرة تكون فرصتهم أعلى في الإصابة بقشرة الشعر، لأنّ الخميرة تلعب دوراً أساسياً في ذلك، كما أنّ قشرة الشعر تزداد في فصول الشتاء، وتقل عندما يكون الطقس أكثر دفئاً، وقد يكون ذلك بسبب أنّ الأشعة فوق البنفسجية – أ (أوفا: UVA) تكافح حساسية الخميرة.
  • البشرة الجافة: يعد الأشخاص ذوو البشرة الجافة أكثر عرضةً للإصابة بقشرة الشعر، فإذا ما تعرض الشعر إلى هواء الطقس البارد ومن ثم إلى درجات حرارة عالية، يصبح عرضةً لظهور الحكة، والتساقط، أو الفتات، ولذلك فإنّ القشرة التي تنتج عن البشرة الجافة تميل إلى أن تتكون من فتات صغير غير دهني.
  • الشامبو ومستحضرات العناية بالبشرة: قد تتسبّب بعض منتجات العناية بالشعر باحمرار وحكّة في فروة الرأس، إذ إن استخدام الشامبو لغسيل الشعر بكثرة قد يُسبب قشرة الشعر وتهيّج فروة الرأس، وبعض الناس قد يتناقلون فكرة أن عدم غسيل الشعر بالشامبو بكثرة أو بشكل كافٍ، يسبب تراكم الزيوت وخلايا الجلد الميتة، مما يتسبّب بقشرة الشعر، لكن لا يمكن الأخذ بهذه الأقاويل، إذ إنها تفتقر للأدلة الصحيحة.
  • بعض الأمراض الجلدية: الأشخاص الذين يعانون من الصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis)، أو الأكزيما (بالإنجليزية: Eczema) وغيرها من بعض الأمراض الجلدية الأخرى تميل إلى التسبب بقشرة الشعر بشكلٍ متكرر، وسَعفَة الرأس ( بالإنجليزية:Tinea capitis) وهي عدوى فطرية تتسبب بقشرة الشعر أيضاً.
  • بعض الحالات الطبية: وُجد أن البالغين الذين يعانون من مرض باركنسون وبعض الأمراض العصبية الأخرى يكونون أكثر عرضةً لقشرة الشعر، والتهاب الجلد الدهني، حيث وجدت إحدى الدراسات أن ما بين 30-83 في المئة من المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية لديهم التهاب الجلد الدهني، مقارنة مع 3 إلى 5 في المئة من عموم السكان، كما أنّ المرضى الذين في مرحلة التعافي من نوبة قلبية أو سكتة دماغية والذين يعانون أيضاً من ضعف الجهاز المناعي قد يكونون أكثر عرضةً لقشرة الشعر.
  • الحمية الغذائية: عدم تناول أو استهلاك ما يكفي من الأطعمة التي تحتوي على الزنك وفيتامينات ب، قد يسبب قشرة الشعر، وأيضاً تناول بعض الأطعمة التي تحتوي أنواعاً معينة من الدهون، قد يزيد من خطر الإصابة بقشرة الشعر.
  • الإجهاد العقلي:هناك علاقة ما بين الإجهاد العقلي أو الضغط الذهني وبعض المشكلات أو الأمراض الجلدية.
  • العُمر: قشرة الشعر تظهر على الأرجح وتتواجد منذ مرحلة المراهقة وحتى منتصف العُمر، وقد تمتد مدى الحياة، وقشرة الشعر تؤثر في الرجال أكثر من النساء، وذلك ربما يتعلق بأسباب خاصة بالهرمونات.